بلدية طرابلس تواصل تنظيف جدران مواقع أثرية في طرابلس

Image

محمد سيف 2020/12/28
بلدية طرابلس تواصل تنظيف جدران مواقع أثرية في طرابلس 

تواصل ورش بلدية طرابلس، بالتعاون مع طلاب متطوعين من الجامعة اللبنانية وجامعة العزم، أعمال تنظيف المباني الاثرية من الاعشاب والنباتات، برعاية رئيس البلدية الدكتور رياض يمق وباشراف مستشاره للشؤون الاثرية والسياحية هادي ملاح.
وتم اليوم تنظيف المدرسة الطواشية ومحيطها في سوق الذهب، وتنظيف ازالة الردم من غرفة مقام سيدي عبد الواحد، إضافة إلى تنظيف القبة والجامع، 
وتنظيف جامع الأويسية بالكامل.  

واثنى يمق على "جهود الطلاب المتطوعين من الجامعة اللبنانية وجامعة العزم"، وشكر فريق العمل الذي يعمل على تنظيف وترميم الجدران وصيانتها".  وكرر يمق قوله بان " المواقع الأثرية في المدينة املاك خاصة، من مسؤولية المديرية العامة للآثار وتعود ملكيتها لأشخاص وعائلات طرابلسية، أو للأوقاف الإسلامية أو لوقف الروم الأرثوذكس".