انطلاق دورة المنارة طرابلس لكرة القدم الشاطئية بمناسبة عيد الجيش

Image

أنطلقت في طرابلس دورة المنارة لكرة القدم الشاطئية، بمناسبة عيد الجيش، بإشراف وتنظيم الكابتن عشير حمامي، في منتجع نورث مارينا، وبمشاركة الأندية الشاطئية لكرة، وهي : اللواء الثاني عشر، حكام الشمال، مبادرون، اهل العطاء، رابطة مخاتير طرابلس، مستشفى أليير هيكل، جمعية أهل العطاء، النورث مارينا، شركة عجاج للاخشاب، مستشفى المظلوم، شبابنا مؤسسة الصفدي، كابلات لبنان، وزارة المالية، شركة عيسى التجارية، جمعية العلم الإجتماعية
وفوج أطفاء طرابلس.
وبالمناسبة اقيم إحتفال رسمي وشعبي، بحضور رئيس بلدية طرابلس دكتور رياض يمق، قائد اللواء 12 العميد فادي ابو حيدر، نائب رئيس الاتحاد اللبناني المهندس احمد قمر الدين، رئيس الإتحاد الشمال الفرعي لكرة القدم العميد عزام ضناوي، رئيس لجنة الشباب والرياضة في بلدية طرابلس احمدحمزة الباشا، المحامي نايف عليوي ممثلا نقيب المحامين في طرابلس والشمال محمد مراد،
رئيس المنتدى الدولي للشباب سامر بو عزالدين، مسؤول المؤتمر الشعبي في طرابلس المحامي عبدالناصر المصري، رئيسة المنتدى الدولي للشباب الشمال السفيرة هنادي مشرف، قائد فوج الإطفاء طرابلس العقيد الركن غسان جمال الدين، العقيد خالد اسماعيل، اعضاء بلدية طرابلس احمد البدوي، محمد تامر، باسل الحاج واحمد القصير،
واعضاء اتحاد الشمال الفرعي،
صاحب المنتجع محمد العبدلله، وعدد من ضباط الجيش وقوى الامن الداخلي، وعدد من رؤساء اندية كرة القدم والشركات المشاركة.

بو عزالدين
بعد النشيد الوطني ونشيد الجيش
رحب عريف الاحتفال الشاعر محمد الحسن بالحضور. ثم تحدث رئيس المنتدى الدولي للشباب سامر بو عزالدين، منوها ب"العناية بالشباب والرياضة في طرابلس"، ورأى ان "الشباب هم قادة المستقبل وعليهم تقع مسؤوليات جسام، والعناية بهم من اهم واجبات الدولة والبلديات، ومشكورة بلدية طرابلس التي لم تقصر يوما في دعم الشباب والحركة الرياضية والحركة الكشفية".
وأشاد بو عزالدين ب" تضحيات الجيش اللبناني" ، وهنأ "القيادة والضباط والأفراد لمناسبة عيد الجيش".

يمق
ثم تحدث رئيس البلدية الدكتور يمق، فقال :"عندما دعينا لهذا الحفل الكريم الذي تزامن موعده مع دعوة للمجلس البلدي، وعندما علمنا ان هذه الدعوة لتكريم الجيش اللبناني وقيادته لمناسبة عيد الجيش، قررنا كرئيس وأعضاء في المجلس البلدي إلغاء الاجتماع والمشاركة في تكريم الجيش حامي الوطن والمدافع عن امنه واستقراره".
اضاف :" نحن في لبنان في مأذق بدون الجيش، وكلنا يتذكر التضحيات التي قدمها الجيش ونتذكر الحرب المشؤومة التي مرت على اللبنانيين والدور الإيجابي الذي لعبه الجيش اللبناني، ولقد مررنا في أزمات صعبة جدا، لكن لحمة الجيش ووحدته وحب الجيش بعضهم لبعض قيادة وافرادا والتزامهم المبادئ، وحبهم للبنانيين وتكاتف الشعب مع الجيش هو الذي حمى لبنان بإذن الله ولهذا تجاوز الجيش ولبنان هذه الأزمات الصعبة".
تابع :" نحن في بلدية طرابلس نشكر قيادة الجيش ونشكر وحدات الجيش المتعددة العاملة في طرابلس لوقوفهم دوما الى جانب المدينة ومساعدة اهاليها رغم المصاعب التي نمر بها بسبب التعبئة العامة للحد من انتشار فيروس كورونا والوقاية منه والأوضاع الاقتصادية وانهيار سعر صرف الليرة مقابل الدولار، وهذا عيد ليس للجيش فقط بل هو عيد لكل اللبنانيين وكل يوم مع الجيش عيد، ونحن دائما الى جانب الجيش، ونشكر الأندية الرياضية التي هي مثال للتضحية كما الجيش، فالرياضة تجمع ولا تفرق واينما وجدت الرياضة توجد المحبة، والرياضيون متحابون في الملعب ويتنافسون بروح رياضية".
وقال :" المطلوب من الشعب اللبناني رص الصفوف وتوحيد الكلمة، من اجل لبنان الوطن، لبنان سويسرا الشرق الأوسط كما يسمونه في اوروبا والعالم، نحن نتمنى على جميع اللبنانيين ان يقدروا قيمة الوطن، وعلينا جميعا تقع مسؤولية حفظ الوحدة الوطنية وبمحبتنا بعضنا لبعض يمكننا تجاوز المحن ونعيد اللحمة والوحدة والمجد للبنان، وبتكاتفنا مع الجيش يمكننا ذلك ونستطيع حماية لبنان من اي خطر محدق بنا داخليا او خارجيا".
وختم يمق :" نشكر كل المنظمين والمشاركين في هذا الحفل ونبارك لمن سيربحون في هذه المباريات الودّية ونهنئ الفرق الرياضية جميعا والكابتن حمامي ومحمد عبدالله الذي قدم المكان ونشكر دائما صديقنا العزيز العميد ابو حيدر الذي يسهر على امن واستقرار طرابلس، حمى الله لبنان وحمى الله طرابلس".
بعد ذلك اقيمت المباراة الأولى في الدورة.