قمرالدين وقع مع الوكالة الإلمانية للتعاون الدولي مذكرة تفاهم لإطلاق مشاريع تنموية وإجتماعية في طرابلس

إستقبل رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمرالدين في قاعة المجلس البلدي، وفدا من الوكالة الإلمانية للتعاون الدولي GIZ، تقدمه مديرتها في لبنان
Dr. Christiane Gaeghtgens
و المهندس
Thomas Kauter-Eby
والخبيرة Suzan Leichtweiss،
بحضور عضو المجلس البلدي أحمد المرج، رئيسة مصلحة الهندسة عزة فتفت، مدير مكتب التنمية في البلدية عبدالله عبدالوهاب ومسؤول دائرة المعلوماتية ربيع محسن.
بعد استعراض المشاريع المنوي تنفيذها بموجب المذكرة، وقع قمرالدين كفريق اول، فيما وقعت Gaeghtgens كفريق ثاني.

وتنص مذكرة التفاهم على جملة بنود حول مشاريع تنموية تنفذ بين الجهتين بالتعاون مع وزارة الشؤون الإجتماعية وبتمويل مشترك من الإتحاد الأوروبي.
و مما جاء في المذكرة " تأتي أهمية المشاريع كونها ترتكز على برنامج تنموي متخصص للمناطق المحرومة وتساهم في الاستقرار السياسي والاجتماعي وتعزيز التطور الاقتصادي المستدام والتنمية الاجتماعية وتحسين ظروف المعيشة ودعم الفئات الضعيفة لاسيما الشباب والنساء".

وبعد اللقاء، قال قمرالدين :"نحن سعداء جدا بتوقيع هذه المذكرة مع الوكالة الإلمانية لاطلاق مشاريع مهمة في طرابلس، يتم التفاوض عليها منذ ستة أشهر مع GIZ للقيام بسلسلة مشاريع في طرابلس تساعد في تنميتها ومستقبلها، نحن نشكرهم على موافقتهم على هذه المشاريع التي طرحناها وأهمها المركز الثقافي والاندماج الاجتماعي الذي سيتم بناؤه على أرض تابعة للبلدية خلف جامعة العزم، وهذا مركز مهم واخذ الكثير من الوقت للتحضير والوصول الى الموافقة فيما بيننا، إضافة إلى موافقة وزارة الشؤون الإجتماعية التي تساعدنا كثيرا في إنجاز هذا المشروع".

واضاف: " نأمل أن تتحول المشاريع، التي اتفقنا على اطلاقها، إلى التنفيذ قريبا وتصبح حقيقة واقعة في طرابلس ليستفيد منها اهل طرابلس وكل زوار طرابلس".
وقال:" سيتفيد كل الطرابلسيين واخواننا الفلسطينين والسوريين
من هذا العمل ، همنا ان نطوّر الآداء وهذا من ضمن عمل البلدية لتنمية المدينة وتعزيز قدرات الشباب فيها وخلق فرص عمل جديدة لهم، وإن شاء الله سنوفق في إتمام هذه المشاريع على أكمل وجه، وهذا يشجع المنظمات الدولية الاخرى لأن تمد يد العون وتساهم في إنجاح المشاريع وتعزيز التنمية المستدامة في المدينة".
من جهتها، قالت مديرة الوكالة الإلمانية :" من دواعي فخري وسروري ان اكون معكم لتوقيع مذكرة تفاهم مع سعادة رئيس بلدية طرابلس المهندس قمرالدين، اننا نتطلع الى التعاون في عدة مشاريع كبيرة وصغيرة، ونأمل ان تساعد في التنمية البلدية. وبعض هذه المشاريع مرتبط ايضا بنشاطات تجري حاليا في البلدية".
واضافت :" لقد كان هناك توافق في الرؤية مع البلدية على عملية الربط بين التدخل وتطوير البنى التحتية وتعزيز التوظيف، التي هي ايضا من اهداف التحديث البلدي والتنمية، ونأمل ان تكون هذه النشاطات منارة ومثالا يحتذى به، في نشاطات ومشاريع في الشمال المتعددة، كذلك فاننا نسعى الى تشجيع التعاون ونقل المعرفة والتعليم".
وختمت :" ان دعم المجتمع المدني هو احد اهداف نشاطاتنا، حيث عمل زملائي بجهد وجد مع الاطراف واللاعبين المحليين وتشاركنا مع البلدية لوضع أطر التعاون في المشاريع المتفق عليها، كما نأمل ان يكون لهذا العمل وقع جيد ودائم على صعيد تطوير وتنمية العمل البلدي".

Image