قمرالدين في لقاء صباحي في الأسواق الداخلية : جملة مشاريع ستبصر النور في طرابلس

Image

شارك رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمرالدين في لقاء صباحي، تخلله "ترويقة"، في الأسواق الداخلية بدعوة من عضو اللقاء التشاوري الطرابلسي شمس الدين حافظ بحضور عضو المجلس البلدي محمد تامر ونقابيين ورؤساء جمعيات وناشطين من المجتمع المدني، وحشد من تجار الأسواق.
رحب حافظ ب"رئيس البلدية والضيوف"، مؤكداً "أن هذه اللقاءات التشاورية تهدف الى تفعيل الخدمات البلدية في طرابلس وتطوير الأداء البلدي، ونحن على استعداد للتعاون مع رئيس المجلس وأعضاء البلدية لما فيه مصلحة طرابلس التي تحتاج لكل شيء".

من جهته، جدد قمرالدين تفاؤله ب"قدوم ايام مريحة للطرابلسين عبر جملة مشاريع تنموية تحرص الحكومة على تخصيصها للمدينة والمشاريع التي عمل المجلس البلدي على تلزيمها وبدأت تأخذ طريقها إلى تنفيذ مع انتهاء كامل التحضيرات الإدارية واللوجستية لاسيما مشروع تركيب الإشارات الضوئية والأنظمة الذكية للتحكم المروري في 11 تقاطعا رئيسيا وتعبيد شوارع المدينة، إضافة إلى مشاريع البنى التحتية والارث الثقافي التي شارف على الانتهاء من تنفيذها مجلس الإنماء والاعمار".
ورأى قمرالدين أن" انتقاد العمل البلدي من أجل تصويب المسيرة هو عمل مشكور، لكن عندما يتحول إلى التجريح الشخصي والعرقلة يصبح هداما ومعطلا ويبقي المدينة في دائرة الحرمان". لافتاً الى" الكفاءات التي تتجسد في أعضاء المجلس البلدي".
وتطرق إلى" جملة أفكار تعمل على تنشيط الحركة الاقتصادية في الإحتفالية المقررة لمناسبة يوم طرابلس في 26 من نيسان الجاري حيث ستفتح أبواب قلعة طرابلس مجانا لكل اللبنانيين والطرابلسيين والسواح الأجانب والعرب ايام 26، 27، 28 من نيسان الحالي، وكذلك خلال شهر رمضان المبارك".