دراسة الاثر البيئي لمشروع الطريق الدائري الشرقي في بلدية طرابلس

Image

محمد سيف 2019/3/15
دراسة الاثر البيئي لمشروع الطريق الدائري الشرقي في بلدية طرابلس

بدعوة من شركة لاسيكو، عقد في قاعة المجلس البلدي في بلدية طرابلس جلسة عامة لدراسة تقييم الأثر البيئي لمشروع الطريق الدائري الشرقي في طرابلس، وذلك بحضور رئيس البلدية المهندس أحمد قمرالدين، ونائبه المهندس خالد الولي، رئيس لجنة البيئة في المجلس البلدي المهندس محمد نور الأيوبي، رئيسة مصلحة الهندسة عزة فتفت، وعن مجلس الإنماء والإعمار المهندسة هالة شمس، وعن شركة لاسيكو "معدة الدراسة" حضر نسرين حجيري، على كركي، سيلين خوري وخبير النقل الدكتور هاني الناغي. كما حضر مهندسوا السير في البلدية وممثلوا بعض وسائل الاعلام.
البداية، مع المهندسة شمس التي رأت ان "الجلسة ضرورية لمعرفة الاثر البيئي لاطلاق المشروع بحسب أنظمة ومتطلبات وزارة البيئة، التي تعطي الموافقة بموجب هذه الدراسة، ولهذا وجهت شركة لاسيكو دعوات للبلديات المعنية طرابلس، راسمسقا، مجدليا والبداوي عبر لصق اعلان الدعوة على لوحات الإعلانات في البلديات المذكورة ونشرتها في جريدتين يوميتين".
اضافت:" تحدد الدراسة الجدوى الاقتصادية للمشروع والنتائج المرجوة منه، لاسيما الانفراجات والتخلص من زحمة السير في طرابلس والبلدات المعنية".
ثم عرضت المهندسة حجيري، الغاية من الاجتماع، فقالت :" أن المرسوم رقم 8633 الصادر عن وزارة البيئة يحتم القيام بدراسة تقييم الأثر البيئي لأي مشروع، ولقد أسند مجلس الإنماء والإعمار مهام إعداد الدراسة إلى الاستشاري الشركة اللبنانية العربية للهندسة والاستشارات
" LACECO".
وتتضمن الدراسة تقدير وتقييم الآثار المترتبة عن تنفيذ هذا المشروع على البيئة والمجتمع، واقتراح ووضع تدابير تخفيفيّة وخطط للمراقبة البيئية بهدف الحدّ من الآثار السلبيّة الناتجة عن تنفيذه، من هنا تم تنظيم هذا الاجتماع في مبنى بلدية طرابلس، استيفاء لمتطلبات المرسوم الذي يستلزم إشراك االمجتمع المحلي في عملية تقييم التأثير البيئي".

ثم قام فريق العمل المكون من حجيري والناغي وكركي ب" عرض مفصل لنتائج الدراسة وتوصياتها مما يسمح العامة بإبداء رأيهم ومخاوفهم التي تتعلق بهذا المشروع". 
وأوضح المهندسون، أن" مجلس الإنماء والإعمار في صدد التحضير لتنفيذ مشروع بناء طريق طرابلس الدائري الشرقي الذي يمتد من منطقة راسمسقا في وادي أبو حلقة وحتى منطقة البداوي، ويمتد الطريق على طول 9.4 كلم ويهدف الى ربط راسمسقا عند وادي أبو حلقة بالطريق الساحلي السريع في منطقة البداوي، ويساهم بالحد من الازدحام المروري في المناطق السكنية والتجارية بمحيط الطريق الحالي "البحصاص - أبو علي" ، كما يضمن مستوى عالٍ من الخدمة لجميع المناطق التي تتقاطع مع الطريق أيضاً، بالإضافة الى توفير طرق لربط القرى المجاورة بالطريق.
كما يتضمن المشروع انشاء: جسرين رئيسيين يمران فوق وادي هاب ونهر أبو علي بطول 132 م و 231 م، وجسرين آخرين يمر الأول منهما بمنطقة أبي سمراء وصولاً إلى طريق الجنان  بطول 167 م ويمر الثاني بطريق زغرتا بطول 55 م. 
وتقاطع وادي أبو حلقة الذي يشمل منحدرين رئيسيين بطول267 م و378 م، وممرات علوية في راسمسقا وضهر العين، وسبع ممرات سفلية في راسمسقا، أبي سمراء المنار، أبي سمراء القلعة، منعطف أبي سمراء، منعطف القبة، مجدليا وطريق سير الضنية . 

وفي الختام رد مهندسو الشركة على أسئلة واستفسارات الحضور.