قمرالدين في جولة ليلية: ذاهبون الى القضاء جراء الافتراءات والتطاول على الكرامات

Image

جال رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمر الدين في العديد من الشوارع والأحياء في المدينة، متفقدا سير العمل الذي ينفذه عناصر شرطة البلدية لتسير حركة السير والحفاظ على ممتلكات المواطنين، لاسيما المناطق الشعبية والمناطق المكتظة ليلا.
ووجه قمرالدين التحية ل"عناصر الشرطة البلدية الذين ينفذون مهماتهم في هذا الطقس البارد والمطر" ، وقال:" وقفتنا الليلية هي لتأكيد الحرص على مصالح المواطنين وممتلكاتهم وتعزيز ثقة الناس من خارج المدينة ومن السواح بالمدينة وأهلها ليقوموا بزيارتها والتبضع من أسواقها، ولهذا قمنا بإزالة العوائق الحديدية والباطونية وإزالة البسطات والتعديات والمخالفات من الشوارع والأرصفة لاسيما في باب التبانةوغيرها من المناطق الشعبية، الأمر الذي سهل حركة السير وباتت أسواق التبانة تشهد إقبالا للتبضع وشراء الحاجات، واليوم تم تكليف عناصر الشرطة لفتح الطرقات في المناطق التي تشهد ازدحام سير بسبب الوقوف صف ثاني وهذه مخالفات توجب تسطير محاضر ضبط بحق أصحاب السيارات المخالفة".
وردا على سؤال عن الحملات الشخصية التي يتعرض لها، قال قمرالدين :" انطلقت الحملات منذ اليوم الأول لتسلمي رئاسة البلدية، إلا أنها اليوم ازدادت ووصلت إلى حد المس بالكرامات والاخلاقيات التي تميز طرابلس وتعكس صورتها الحقيقية، لذلك نحن ذاهبون إلى القضاء للفصل وتبيان الحقائق للرأي العام ايزاء الافتراءات والتطاول على كرامتي ونزاهتي، هذا غير مسموح به ولنترك للقضاء أن يأخذ مجراه لتبيان الحقائق أمام هذا التجنيد، وإذا كانوا مذنبين سينالون العقاب العادل".