قمرالدين جال في سوق عبدالحميد وتفقد اشغال جسر نهر ابو علي وترأس اجتماعا لتأهيل محيط المولوية في طرابلس

جال رئيس البلدية المهندس احمد قمرالدين، يرافقه عضو المجلس توفيق العتر ودورية من شرطة البلدية في باب التبانة وتحديد سوق عبد الحميد والاحياء المحيطة به وصولا الى ساحة الاسمر، والتقى فعاليات واهل المنطقة، مستمعا الى مطالب اصحاب المحلات في سوق عبد الحميد لبيع الخضار بخصوص تأمين بسطات موحدة وتحديد المساحة المخصصة لكل محل بهدف تمكين المشترين من المرور بوسط السوق بسهولة وتنظيف وتصليح الرفاريف وغيرها من المطالب.
وشكر المتواجدون "البلدية على جهودها لانماء وتحسين المنطقة"، وتمنت لجنة السوق "ان يصار الى تنفيذ المطالب بالسرعة المناسبة.
من جهته، اكد قمرالدين "حرص البلدية عاى تفعيل الاسواق ورفع المخالفات والتعديات وتنظيم العمل والعمل تنفيذ المطالب المحقة لما فيه خير طرابلس ومصالح اهلها".
وتفقد قمرالدين الاعمال الجارية على جسر نهر ابو علي ومدخل سوق الخضار القديم ومحيط براد البيسار، واستدعى متعهد الاشغال الذي ينفذ اعمال لصالح مجلس الانماء والاعمار في اطار مشروع الارث الثقافي.
وطلب قمرالدين من "المتعهد التنسيق مع المديرية العامة للاثار للحفاظ على القنطرة الاثرية التي ظهرت اثناء الحفر"، كما طالب "ازالة احدى الوسطيات لفتح الطريق امام السيارات والمارة لحين صدور تقرير مديرية الاثار حول الاثر المكتشف".
وكان قمرالدين ترأس اجتماعا في مكتبه في القصر البلدي، لمناسبة بدء عمل شركة UDM لتنفيذ المرحلة الثالثة من مشروع الإرث الثقافي "سوق القمح ومحيط المولوية"، وذلك للتنسيق المشترك، حضره الى قمرالدين، رئيس لجنة الحدائق المهندس محمد نور الأيوبي، رئيسة مصلحة الهندسة المهندسة عزة فتفت، ممثل مجلس الإنماء والإعمار لمشروع الإرث الثقافي المهندس أحمد المشد، ممثل مكتب الإستشاري عبد الواحد شهاب المشرف على المشروع المهندسة لينا دبوسي، المقاول شركة UDM المهندس بيار صعب والمهندس جورج أبوحلون.
تم عرض كامل مراحل المشروع والعوائق التي يجب رفعها، وشدد. قمرالدين على "أهمية التنسيق والتعاون بين الجميع"، واعداً ب"تأمين كل ما يلزم من جهة البلدية".

Image