ندوة عن السينما في طرابلس في البرنامج الثقافي اللبناني الفرنسي

Image

محمد سيف 2021/12/23
ندوة عن السينما في طرابلس في البرنامج الثقافي اللبناني الفرنسي 

أقامت لجنة الثقافة في بلدية طرابلس بالتعاون مع المركز الثقافي الفرنسي ندوة عن "السينما في طرابلس"، في إطار البرنامج الثقافي الفرنسي اللبناني، المرافق لمعرض الصو  بعنوان غضب مدينة، وذلك، في مركز رشيد كرامي الثقافي البلدي نوفل سابقا، بحضور مهتمين. 
بدأت الندوة، بعرض فيلمين قصيرين : الأول عن مهرجان طرابلس السينمائي والذي انتهت نسخته السابعة منذ أسابيع، والثاني بعنوان "نسيج" للمخرجة الطرابلسية فاطمة رشا شحادة. 
وتحدث بالمناسبة رئيس لجنة الثقافة في بلدية طرابلس الدكتور باسم بخاش، فرحب بالحاضرين، وبيّن "أهمية الثقافة والسينما بالنسبة لطرابلس وكيف كانت حاضرة تاريخيا وبقوة في حياة الطرابلسيين وثقافتهم"، وذكّر ب "أن والد السينما في لبنان هو جورج نصر الطرابلسي". 
ثم دار نقاش مميز بين السينمائي والباحث في تاريخ السينما في لبنان وفي طرابلس هادي زكاك مع الياس خلاط مدير ومؤسس مهرجان طرابلس السينمائي. 
فتحدث المخرج زكّاك عن كتابه الجديد  "العرض الأخير : سيرة سيلما طرابلس"، والذي عمل عليه طيلة 4 سنوات حيث يروي سيرة صعود وازدهار السينما وكيف تشابكت مع الحياة اليومية لأهل المدينة وشكلت المتنفس الأبرز لهم قبل أن تسلم روحها مخلّفة إرثاً كبيراً من الصور والذكريات المميزة. 
أما الياس فعرض "تفاصيل مهرجان السينما الذي ينظمه سنويا"، وتحدث عن" الصعوبات التي تواجهه وتواجه السينما بشكل عام في لبنان وفي طرابلس تحديدا"، وشدد على "أهمية السينما وعدم الاستسلام للصعوبات مهما بلغت واشتدت". 
وتفاعل الحضور مع المتحدثين فطرحوا عددا من الأسئلة وتحدثوا عن ذكرياتهم الجميلة عن" سينما سادت ثم بادت مع التشديد على أهمية الحفاظ والدفاع عن صالات السينما المتبقية والتي تشكل جزءً من ذاكرة المدينة وتاريخها وازدهارها والتي تشكل ارثا عريقا لا يجوز التفريط به".