بلدية طرابلس كرمت رتباء الشرطة لترقيتهم الى رتبة معاون أول

كرمت بلدية طرابلس في احتفال اقيم في مركز رشيد كرامي الثقافي البلدي، نوفل، 68 رتيبا من عناصر شرطة بلدية طرابلس لترقيتهم من رتبة معاون الى رتبة معاون اول.
حضر الاحتفال رئيس البلدية المهندس احمد قمرالدين، نائب الرئيس المهندس خالد الولي والاعضاء رياض يمق، توفيق العتر، نور الايوبي وعبدالحميد كريمة، قائد الشرطة ربيع الحافظ، رئيس مصلحة الشؤون الادارية نواف علي، رئيس دائرة العلاقات العامة عبدالله خضر ورئيس ورشة الطورائ عزام زيلع وحشد من عناصر الشرطة.

العلي
بعد النشيد الوطني، القى رئيس دورية الطوارئ المعاون اول حسن العلي، كلمة الرتباء، شاكرا "الرئيس قمرالدين والمجلس البلدي على الإنصافنا في هذه الترقية"، وقال :" اننا نتعهد برد الجميل، ولن ترضى إلا برد الجميل والإلتزام بالعمل وتطبيق المساواة في التعامل مع المواطنين والإبتعاد عن الإصطفاف السياسي والبقاء على مسافة واحدة من الجميع".
اضاف: " اننا لازلنا نشعر ان هناك تقصير يجب علينا معالجته وتحسين الاداء كما وان هناك حقوق لجهاز الشرطة نتمنى الحصول عليها".
وختم مطالبا ب"ترقية عناصر الشرطة الجدد لتحسين الآداء ورفع المعنويات".  
الحافظ
وتحدث قائد الشرطة ربيع الحافظ شاكرا للرئيس قمرالدين واعضاء المجلس البلدي اهتمامهم ورعايتهم لعناصر الشرطة البلدية، معددا "بعض الانجازات التي حققها جهاز الشرطة والدور الاجتماعي والانساني الذي يلعبه عنصر الشرطة لخدمة مدينته واهل مدينته بعيدا عن الدخول في زواريب السياسة"، ودعا الى ضرورة ايجاد خطة لمواكبة التطورات لاسيما ان المتطلبات كثيرة والامكانيات المتوفرة قليلة وتحديدا في عديد الجهاز حيث يتطلب وجود 450 شرطيا للقيام بالمهام والموجود فقط 120 شرطيا"، وقال: " عملنا يتطلب يقظة وصحوة دائمة، فنحن نواصل العمل 24 ساعة على 24 ساعة، وواجبنا ان نكون سواء على الحلوة والمرة، وباسمكم اشكر للرئيس قمرالدين والاعضاء رعايتهم واهتمامهم بعناصر شرطة بلدية طرابلس".

قمرالدين
من جهته، الرئيس قمرالدين، تحدث عن دور ومهام الشرطة البلدية، شاكرا لهم "عناصر ورتباء وقيادة ما حققوه من ايجابيات خلال سنة ونصف السنة من عمر المجلس البلدي الحالي، لاسيما وانني على دراية بعمل الشرطة من خلال وجودي في المجلس مدة 18 سنة مضت، وخلال هذه الفترة شعرت كغيري بالحماس والمثابرة والتقدم، لكن المطلوب أكثر ويفوق قدراتنا وعلينا الصبر والتحمل لما فيه خير ومصلحة طرابلس واهلها، نحن نسعى لسد الشغور في عديد الشرطة وتأمين المعدات اللازمة لتحسين وتعزيز دوركم في المستقبل القريب، وبالتأكيد فان البلدية لن تبخل بإعطاء كل ذي حق حقه".
وبعد ان سلم قمرالدين والاعضاء الشارة العسكرية الجديدة للمعاونين ال 68، واخذوا الصورة التذكارية، اقيم حفل كوكتيل بالمناسبة.