بلدية طرابلس كرمت الامهات الموظفات في عيدهن

محمد سيف 2018/3/25
بلدية طرابلس كرمت الامهات الموظفات في عيدهن
قمرالدين : ترشح 111 سيدة إلى الانتخابات النيابية يعكس تنامي دور المرأة ألأم في رسم حاضر ومستقبل الوطن

كرمت بلدية طرابلس الامهات الموظفات في عيدهن في احتفال تخلله غداء في مطعم بيتنا في طرابلس، برعاية وحضور رئيس البلدية المهندس احمد قمرالدين،  وحضور اعضاء من المجلس البلدي ورؤساء المصالح والدوائر ومديرة اتحاد بلديات الفيحاء وحشد من الموظفات.
بعد النشيد الوطني، رحبت عريفة الاحتفال زينب الرز بالحضور والمكرمات. ثم القت رئيسة دائرة الديوان رباب يوسف كلمة الموظفات، شكرت فيها لقمرالدين لفتته.
ثم ثحدث قمرالدين، منوها بدور الام وعطاءاتها، وقال: " قال عليه الصلاة والسلام " الجنة تحت اقدام ألامهات" ، وأوصى بالأم ثلاثاً ثم بالأب"، فالأم هي الأساس وسر النجاح في الحياة، فمن نال رضاها حقق أحلامه وفاز بالسعادة في الدنيا والآخرة.هي تصنع المستقبل حين تربي.. وهي تبني الوطن حين تجبل أبناءها بمعاني التفاني والوعي والعطاء بلا حدود. والأم في عصرنا هذا لم تعد فقط سيدة البيت وهي طالما كانت كذلك، بل أصبحت أيضاً سيدة المجتمع، وكما البيت  لا ينهض بلا حنانها ولمساتها، كذلك المجتمع بات يحتاج إلى وجودها ودورها وعقلها وعملها".

اضاف: "111 سيدة ترشحت إلى الاستحقاق الإنتخابي ما يعكس تنامي دور المرأة - ألأم في رسم حاضر ومستقبل الوطن، وكلنا أمل أن يفوز العدد الأكبر منهن، ما يغني الحياة السياسية في لبنان وما يميز المجلس الجديد في إطلالته على العالم المتقدم الحديث. كما نحتفل اليوم بعيد الأم، نامل أن نحتفل في السابع من أيار القادم بولادة ديموقراطية جديدة تنبثق من رحم معاني هذا العيد. تحية إلى كل أم، تحية إلى كل سيدة تعمل بإخلاص وتعطي من قلبها. وألف تحية لكنٌ أيتها السيدات".

وفي الختام، كرم قمرالدين ثلاث امهات هن فاطمة كبارة، سهى رعد وهناء المصري، لوصولهن الى السن القانونية للتقاعد في الوظيفة وبعد ان أدّين مسيرة طويلة من العطاء، حيث قدم  لهن درع بلدية طرابلس تقديرا لدورهن.