شرطة بلدية طرابلس القت القبض على متسولتين مشعوذتين سلبتا محفظة صباحا بداخلها ثلاثة الاف يورو واوراق ثبوتية

تمكنت فرقة الطوارئ في شرطة بلدية طرابلس، اثناء دورياتها المعتادة في قمع آفة المتسولين والمبصرين في المدينة، من توقيف إمرأة وأبنتها "س.ع" و "ف.ه" ، وبعد العثور معهما على محفظة بداخلها اوراق ومستندات وبطاقات خاصة هي عبارة عن هوية لبنانية وبطاقة هوية تابعة للجنسية الألمانية مع دفتر سواقة الماني، اضافة الى سبعة بطاقات بنكية جميعها عائدة للمدعو "أ.م"، من قرية بيت الفقس في الضنية، ولدى الإتصال بصاحب المحفظة حضر الى مركز الشرطة في القصر البلدي، وافاد ان محفظته سرقت منه صباحا وكانت تحتوي اضافة الى اوراقه الثبوتية تيكت سفر و مبلغ ثلاثة الاف يورو من فئة الخمسماية.
ولدى عرض الموقوفتين عليه أكد ان احداهما التي قامت بسرقته في حين لم يتعرف على الأخرى وهي ابنتها. وتبين في التحقيق معهن انهن يعملن ضمن مجموعة من المتسولين المشعوذين المبصرين، الذين يقومون بالإستحواذ على عقول الناس وعاطفتهم ومن ثم سلبهم بأسلوب احتيالي متقن.

وبناء لأوامر رئيس البلدية المهندس احمد قمرالدين وقائد الشرطة في البلدية تم تسليم احدى الموقوفات مع المضبوطات الى فصيلة التل في قوى الأمن الداخلي لإستكمال التحقيق والعمل جار لمتابعة باقي افراد المجموعة من قبل شرطة بلدية طرابلس.
وبعد الاعتراف بسرقت الاموال تمت مداهمة منزلهما، حيث تمت مصادرة الاموال المسروقة تمهيدا لاعادتها لصاحبها".