ماراتون القبة في طرابلس وكلمات للصفدي وريفي وقمر الدين شددت على أهمية العيش المشترك

نظمت لجنة الشباب والرياضة في بلدية طرابلس، ماراتون القبة بعنوان "نركض سوا، للقبة واصل"، وشارك فيه نعيم معصراني ممثلا الرئيس نجيب ميقاتي، احمد الصفدي ممثلا النائب احمد الصفدي، الوزير السابق اللواء اشرف ريفي، رئيس بلدية طرابلس احمد قمر الدين وممثلون عن نواب وقيادات المدينة، اضافة الى مشاركة الاف الطلاب وافراد من الجمعيات الاهلية والمدنية وحشد كبير من اهالي طرابلس.

بعد اطلاق صفارة الانطلاق، ركض المشاركون في معظم شوارع منطقة القبة، وسط انتشار كثيف لعناصر الجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي الذين ساهموا في تأمين ممرات آمنة للمشاركين.

ريفي

وقال ريفي: "بداية اوجه تحية لبلدية طرابلس بشخص رئيسها المهندس احمد قمر الدين، واعضائها كافة، خاصة رئيس اللجنة الدكتور رياض يمق، شعار الماراتون هو شعار مميز ويحمل عنوان "بنركض سوا وللقبة بنوصل" وهذا النشاط سيكون فاتحة للعديد من النشاطات الرياضية والسياحية والثقافية في منطقة القبة وغيرها من المناطق الطرابلسية، وسنعمل سويا لتنشيط الحركة في هذه المنطقة العزيزة على قلوبنا والمحرومة منذ امد بعيد".

اضاف: "يجب ان نشد على يد الدكتور رياض يمق الذي قام بهذا الحراك والدينامكية الرياضية في كل المناطق الطرابلسية، فمدينة طرابلس بدأت تستعيد دورها الريادي في شتى المجالات والبلدية ستكون المساهمة الاولى في كل نشاط يساعد في تغير واقع المنطقة من الناحية السياحية والرياضية، ونحن نراهن ونعول على المجلس البلدي ولنا ثقة كبيرة جدا بالرئيس وكل الاعضاء".

وختم: "منطقة القبة كانت وما زالت منطقة العيش المشترك اسلاما ومسيحيين سنة وعلويين ونؤكد اليوم من خلال هذا النشاط ان كافة شرائح المنطقة تشارك بهذا النشاط لنؤكد معا ان طرابلس ام الجميع وتحتضن كل اطياف المجتمع الطرابلسي واللبناني، ونصر معا على الحياة الطبيعية والعيش المشترك تحت كنف العلم اللبناني فقط لا غير".

الصفدي

بدوره قال الصفدي: "يميز هذا النشاط الرياضي عن غيره من النشاطات التي اقيمت سابقا في طرابلس انه اقيم من منطقة قبة النصر للمرة الاولى، وهذه المنطقة الشعبية المشهورة بتاريخها ونضالها الوطني، ولا يمكن لنا اليوم سوى ان نحيي لجنة الرياضة في بلدية طرابلس على انتقائهم هذه المنطقة خاصة لاول مرة يقام هكذا ماراتون يشارك فيه كل الشباب والصبايا من مختلف الاعمار والفئات والطوائف بروح رياضية من اجل اظهار الصورة الحقيقية للمناطق الشعبية برونقها وشعبها الطيب".

اضاف: "هذا النشاط يظهر فعلا الوجه الحقيقي لطرابلس وخاصة لقلبها النابض الذي يتمثل باحيائها الشعبية وبقبة النصر تحديدا الذي قدم شعبها تضحيات كبيرة من اجل الحفاظ على الوحدة والعيش المشترك في لبنان عامة وطرابلس خاصة، ولا يمكن لنا اليوم سوى ان نشكر البلدية ولجنة الرياضة في بلدية طرابلس على جهودها ونتمنى لهم المزيد من المبادرات في كافة المناطق الاخرى".

قمر الدين

وأثنى قمر الدين في كلمة على عمل لجنة الرياضة البلدية، واكد "ان المدينة ستشهد المزيد من النشاطات الرياضية والثقافية والبيئية في الاشهر المقبلة، اضافة الى تنفيذ عدد من المشاريع الحيوية التي تهم ابناء الفيحاء".

وفي ختام الماراتون تفقد اللواء ريفي القاعات الرياضية لنادي الجمل في القبة واطلع ميدانيا على منشآته.