قمرالدين تفقد الاسواق الداخلية في طرابلس واستمع الى مطالب التجار

جال رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمرالدين، في الاسواق الداخلية للمدينة القديمة، يرافقه نائبه المهندس خالد الولي وعضو المجلس احمد قصير والمستشارين نزيه شعراني وربيع جحجاح.
بدأت الجولة من سوق النحاسين، حيث كان في استقباله اهالي وتجار السوق عبداللطيف شرف الدين، قاسم عثمان، زهير الطرطوسي، عبدالرحيم الغريب، عبدالله المير، وعبدالجواد شرف الدين.
واستمع قمرالدين الى معاناتهم و مطالبهم لجهة تحسين النظافة والانارة العامة، واطلع على حالة بعض الابنية الاثرية والتراثية المحددة بالسقوط.
كما تفقد مزار القديسة يونس في التربيعة واستمع الى شرح مفصل من قيم المزار حول اهميته والوفود العالمية التي تزوره شهريا، وتفقد قمرالدين اعمال الترميم المتواصلة في جامع العطار الاثري.
وتابع جولته في اسواق الكندرجية، العريض والذهب والنجمة والتل، والتقى عبدالرحيم عامودي، احمد كبة واحمد صابونة، حيث رحب عامودي ب"الزيارة وعرض بعض مطالب التجار"، داعيا الى "تحقيق انجاز نوعي يليق بتاريخ طرابلس وعزيمة الرئيس قمر الدين".
من جهته، شدد قمرالدين على "ضرورة التعاون مع اجهزة ومصالح البلدية لتحسين التقديمات والخدمات في هذه الاسواق وتعزيز دور فرق النظافة والانارة"، ودعا الى "تشكيل لجنة في كل سوق تحدد المطالب وتتعاون مع البلدية في تحقيق هذه المطالب، وتعمل على تحديد المخالفات وازالتها باشراف اللجنة وشرطة البلدية".
واكد قمرالدين "عزم المجلس البلدي على تحقيق انجاز نوعي في المدينة، والوقوف الى جانب الاهالي والتجار في مختلف الميادين، لاسيما شهر التسوق"، داعيا الى "تعزيز ثقافة المواطنة الصالحة وعدم رمي النفايات عشوائيا ووضعها في مستوعبات في اوقات محددة بالتنسيق مع عمال لافاجيت التي طالبناها بتكثيف اعمالها لجهة الكنس والشطف ورش اماكن الالمستوعبات بالكلس، وتوجيه فرق الاشغال لتحسين اوضاع الطرقات والازقة الضيقة التي لا تستطيع الاليات دخولها".